مجلس الشعب السوري
اسم المستخدم
كلمة المرور
نسيت كلمة المرور
تسجيل جديد
 الرئيسية   اللقاءات والزيارات

2015/3/7 لقاء رئيس المجلس مع نائب وزير خارجية كوريا الديمقراطية سين هونغ تشول والوفد المرافق

السبت, 7 آذار, 2015


 

واستعرض /اللحام/ خلال لقائه اليوم نائب وزير خارجية كوريا الديمقراطية /سين هونغ تشول/ والوفد المرافق له ما تتعرض له سورية من حرب إرهابية ظالمة تقودها الولايات المتحدة الأمريكية ودول الغرب الاستعماري بهدف زعزعة أمنها واستقرارها وحرفها عن ثوابتها الوطنية والقومية، وقال...//ان الإدارة الأمريكية ومن خلال استمرارها بدعم التنظيمات الإرهابية في سورية أضاعت هيبة القانون الدولي وخالفت مع حلفائها قرارات مجلس الأمن الدولي خدمة لإسرائيل ومشروعها الاستعماري في المنطقة//.

ونوه بعمق العلاقات التاريخية بين سورية وكوريا الديمقراطية والتي أرسى دعائمها القائد الخالد حافظ الأسد والرئيس الراحل كيم ايل سونغ وتشهد الآن مزيدا من التطور في ظل قيادة السيد الرئيس بشار الأسد والرئيس كيم جونغ اون، لافتا الى أن المؤامرات التي تحاك ضد بلدينا من قبل الولايات المتحدة الامريكية وقوى الاستعمار والهيمنة تقتضي الاستمرار بتعزيز هذه العلاقات والارتقاء بها الى أعلى المستويات.

وأشار رئيس مجلس الشعب إلى الجهود التي تبذلها الدولة السورية على مستوى الحكومة ومجلس الشعب والمجتمع الأهلي لتعزيز المصالحات الوطنية في عدد من المناطق وإعادة الأمن والاستقرار إليها، مؤكدا انفتاح سورية على أي جهد أو مبادرة صادقة يمكن أن تساعد في وقف نزيف الدم السوري وإيجاد البيئة المناسبة لإطلاق الحوار بين السوريين أنفسهم والخروج الآمن من الأزمة التي تمر بها البلاد.

 وأعرب عن تقديره لمواقف كوريا الديمقراطية الداعمة للشعب السوري في مواجهة الإرهاب الذي يتعرض له على أيدي التنظيمات المسلحة، داعيا إلى تطوير العلاقات البرلمانية والسياسية والاقتصادية والتجارية بين سورية وكوريا الديمقراطية والاستمرار بتنسيق مواقفهما في المحافل الدولية دعما لقضاياهما المشتركة وفي مقدمتها تعزيز مبدأ العدالة الدولية واحترام سيادة الدول ورفض التدخل الخارجي في شؤونهما الداخلية.

من جانبه أكد /تشول/ استمرار كوريا الديمقراطية بدعمها لصمود الشعب السوري في مواجهة الحرب الإرهابية التي تشن ضده وجهود الدولة السورية لإعادة الأمن والاستقرار والدفاع عن سيادة واستقلال البلاد، مشيرا إلى أن زيارة الوفد لسورية هي رسالة دعم وتأييد لمواقف الحكومة السورية في نضالها ضد قوى الهيمنة والاستكبار العالمي.

وأعرب /تشول/ عن ثقته بقدرة سورية قيادة وحكومة وشعبا على تحقيق الانتصارات ضد الإرهابيين التكفيريين وتجاوز الأزمة الحالية والخروج منها أكثر قوة، مؤكدا أن النصر يكون دائما حليف الشعوب المتطلعة للحفاظ على السيادة والاستقلال وهو ما تقوم به سورية في مواجهتها للمؤامرات الاستعمارية.



عدد المشاهدات: 245

طباعة  طباعة من دون صور


رزنامة نشاطات المجلس





للأعلى