مجلس الشعب السوري
اسم المستخدم
كلمة المرور
نسيت كلمة المرور
تسجيل جديد
 الرئيسية لقاءات ومؤتمرات 

جمال رابعة ضيف وكالة فارس

الأربعاء, 4 كانون الثاني, 2017


اعتبر عضو مجلس الشّعب السّوري جمال رابعة أنّ انتصار معركة حلب ليس عسكرياً فقط للجيش السوري والقوّات الصديقة والرديفة، بل هو انتصار سياسي بامتياز لجهة القرار الروسي بالحسم العسكري السريع خارج المعادلات الإقليمية والدولية.

وأضاف النائب رابعة في حوار خاص لوكالة أنباء فارس في دمشق أنّ هذا الانتصار لطالما انتظرناه وتوقّعناه، لافتاً إلى أهميّته حيث رسَمَ الوقائع الاستراتيجية السّياسيّة والميدانية على كل الأرض السورية وتخّطى بنتائجه الجغرافيا السّورية.
ورأى اتّفاق وقف إطلاق النّار في سوريا بأنّ أي عمل يقضي إلى وقف نزيف الدم والحد من الخسائر المادّية وأي محاولة تحد من استنزاف قدرات الدّولة السّورية وتقصّر أمد الحرب هي قرار سليم ويشجّع على المزيد من المصالحات الوطنية وإجراء التسويات.
مشيراً إلى أنّ من النتائج المهمّة لهذا الانتصار الاجتماع الثلاثي في موسكو لوزراء خارجية ودفاع روسيا وإيران وتركيا والذي خرج بأهمّ النتائج التي تدعو إلى الحفاظ على وحدة الدّولة السّورية والأولوية للحرب على الإرهاب الدّولي.
ولفت النائب رابعة أنّ اتّفاق إيقاف إطلاق النّار لن تلتزم به الجماعات التكفيرية لأنّ لا عهد ولا ميثاق لها وقد انتهكت أكثر من مرّة وفي العديد من مراحل الاتفاق وعلى كامل الجغرافيا السّورية اتفاقاً مبرماً لوقف إطلاق النار.
مشيراً إلى أنّ الراعي الإقليمي للإرهاب الدّولي وهو "أردوغان" الذي وقّع على هذا الاتفاق هو والجماعات التكفيرية التي يرعاها، فهناك فرصة لنجاح هكذا اتفاق مع قناعتي وثقتي بأنه لا عهد ولا ثقة لا بأردوغان ولا بالتكفيريين المدعومين تركيّاً.
وأردف رابعة أنّه وفي حال قُدِّرَ لهذا الاتفاق النجاح يستطيع الجيش العربي السوري التفرّغ للقضاء على عناصر تنظيمَي داعش والنصرة وتحرير مدينة تدمر ودير الزور والرقة وإدلب.
وعلّق النائب رابعة حول آخر التطوّرات في مدينة الباب في ريف حلب، أنّ الجيش السّوري على كامل الاستعداد والجاهزية لمحاربة تنظيم داعش وفي هذه الحالة للدخول إليها وتحريرها والقضاء على هذه التنظيمات الإرهابية، وما على الجيش التركي سوى الانكفاء والعودة باتجاه الأراضي التركية وإلا ستكون النهاية هي المواجهة مع الجيش السّوري والمقاومة الوطنية السّورية.



عدد المشاهدات: 3382

طباعة  طباعة من دون صور


  كاريكاتير

رزنامة نشاطات المجلس





للأعلى