مجلس الشعب السوري
اسم المستخدم
كلمة المرور
نسيت كلمة المرور
تسجيل جديد
 الرئيسية لقاءات ومؤتمرات 

أميرة ستيفانو ضيفة وطني برس

الأحد, 17 أيلول, 2017


أوضحت عضو مجلس الشعب السوري، الدكتورة أميرة ستيفانو أنّ الزملاء في البرلمان السوري يتابعون أوضاع أهالي مدينة دير الزور قبل فك الحصار، وكانت لهم زيارات متكررة إلى هناك، يرصدون من خلالها الاحتياجات الخدمية والمعيشية، ويعملون على تأمينها بالتعاون والتنسيق مع الحكومة السورية.

وأضافت النائب ستيفانو في حوار خاص لوطني برس أنّه وكما كان انتصار حلب تحوّلاً مهماً في تغيير الواقع العسكري والسياسي السوري، والمزاج الغربي والمواقف العالمية، فإنّ فك الحصار عن مدينة دير الزور جاء ليعلن تأكيد النصر وبداية نهاية الأزمة السورية وقوة الدولة السورية، مؤكدة أنّ الدولة السورية هي من تفرض شروطها الآن ودون هوادة بما يتوافق ومصلحة الشعب السوري.

ولفتت الدكتورة ستيفانو إلى أنّ الجيش العربي السوري والحلفاء والأصدقاء أثبتوا للعالم أنهم لوحدهم يحاربون داعش رغم الإعاقات الأمريكية المتكررة وأدواتها على الأرض، مشيرة إلى استمرار التحالف الدولي بقيادة أميركا بقصف الجسور وتدمير البنى التحتية في المنطقة وقتل المدنيين الأبرياء بالآلاف وكأنها عمليات إبادة جماعية، مؤكدة أنّ أمريكا بهذا الفعل تثبت أنّها هي من ابتكر ما يُسمّى تنظيم داعش واستثمرته، بدليل الانزالات الأمريكية المتكررة لسحب بعض القادة من داعش وهذا ما يؤكد تورطها المباشر والوثيق معهم.

واعتبرت الدكتورة ستيفانو أنّ أسطورة داعش بدأ يمحيها الجيش العربي السوري وما هي إلا مسألة وقت وستتحرر كافة الاراضي السورية بإذن الله وستبقى سورية قوية موحدة وذلك بفضل بسالة وعقيدة الجيش العربي السوري البطل والقيادة الذكية والحكيمة للسيد الرئيس بشار الأسد، وبفضل دم الشهداء الأبرار وتضحيات الشعب الصامد والأمهات الثكالى.



عدد المشاهدات: 3122

طباعة  طباعة من دون صور


  كاريكاتير

رزنامة نشاطات المجلس





للأعلى