مجلس الشعب السوري
اسم المستخدم
كلمة المرور
نسيت كلمة المرور
تسجيل جديد
 الرئيسية لقاءات ومؤتمرات 

عبد الحنان المحيمد ضيف موقع مجلس الشعب

الخميس, 14 كانون الأول, 2017


عضو مجلس الشعب عبد الحنان المحيمد : استشهد ابني وشقيقه التوأم توفي ، المنطقة الشرقية بحاجة بناء فكري وعمراني

متابعة لسلسة اللقاءات مع السادة أعضاء مجلس الشعب قمنا بإجراء لقاء مع السيد عبد الحنان المحيمد العميد الركن المتقاعد ، من مواليد 1950 محافظة الحسكة منطقة أم مدفع قرية باب الخير حنان ، تقع بين الحسكة ودير الزور .
التحق السيد عبد الحنان المحيمد بالخدمة الإلزامية بتاريخ 20/1/1973 وبقي سنتين ونصف ، حيث قام بتسجيل الحقوق في الجماعة ودرس عدة اشهر ومن ثم انتقل إلى الكلية الحربية عام 1975 ، وتخرج عام 1978 برتبة ملازم ، وتنقل خلال 30 عام من خدمته في المنطقة الجنوبية وبعدها إلى حرس الحدود في المنطقة الشرقية وتقاعد عام 2009 .
كما تعرض لتهديدات كثيرة كونه ضابط سابق في الجيش وكون أولاده متطوعين في القوات المسلحة والشرطة .
يروي لنا عضو مجلس الشعب السيد عبد الحنان كيف استشهد ابنه بشار المحيمد برتبة ملازم أول الذي كان سيترفع إلى نقيب ، تنقل من دمشق إلى حماه إلى حمص واستشهد في مدينة الرستن ، كان قائد مجموعة وطلب منه التحرك من منطقة إلى منطقة وعند قيامه باستطلاع منطقة على سطح أحد الأبنية تعرض لإطلاق طلق قناص أدى إلى استشهاده فوراً بتاريخ 29/9/2011.
وعبر السيد عبد حنان المحيمد والد الشهيد عن فخره واعتزازه باستشهاد ابنه الذي فدا بدمه تراب الوطن ودافع عن وحدته واستقراره ، مؤكداً أنه لولا شهادة أبطال الجيش العربي السوري لما تحررت أراض الوطن وعبر عن استعداده للتضحية بنفسه فداء للوطن ولأمنه وأمانه .‏‏
يخبرنا أيضاً السيد عبد الحنان كيف أرسل له الارهابيون رسائل أنه سيتم تصفية أولاده الباقيين كما استشهد ابنه الأول ، بعدها بعامين توفي باسل شقيق بشار التوأم بعد زواجه بخمسة أشهر أثر حادث سير .
فما كان من أشقائهم إلا التطوع بالشرطة اصرار منهم على خدمة الوطن.
وعن سبب ترشحه لمجلس الشعب يقول السيد عبد الحنان أن الاصدقاء والأهل طلبوا منه الترشح لانتخابات مجلس الشعب عن محافظة الحسكة ، فقرر الترشح وكان سبب الفكرة بعد قضائه سنوات في خدمة قدم فيها ما يستطيع بوجدان وضمير لذلك خدمة لأهل المنطقة في الحسكة قرر الترشح لمجلس الشعب .
ولدى سؤالنا للسيد عبد الحنان عضو مجلس الشعب عن سبب انتقادات بعض المواطنين لعمل المجلس يجيب 
أن الإعلام للأسف يوجد نسبة كبيره منه تحول بعكس اتجاه الحق والحقيقية فأصبحت المواد الاعلامية هدفها تحقيق نسب مشاهدة عالياً بغض النظر عن المضمون بدلاً عن بحثهم عن هم المواطنين وأوجاعهم فانعكس هذا الاهمال على جميع المواطنين ومنهم أعضاء مجلس الشعب ، ومن خلال وجوده في مجلس الشعب يرى أنه يقدم الكثير ويعالج الكثير من القضايا ومشاكل المواطنين بعموم سورية ، رغم أن الواقع يفرض نفسه بعدم تنفيذ كل رغبات المواطن ويعبر السيد عبد الحنان أنه يتوقع في المستقبل القريب تحقيقها بعد تحسن الأحوال.
وعن آليات عمل مجلس الشعب في المحافظات يشرح عضو مجلس الشعب السيد عبد الحنان المحيمد أن المجلس وخلال فترة عطلته التشريعية يقوم السادة الأعضاء بمحافظاتهم بمتابعة شكاوى المواطنين من خلال افتتاح مكتب لمجلس الشعب في محافظة الحسكة منذ ستة اشهر تقريباً فيأتي المواطن إلى المكتب أو عن طريق الهاتف لطرح شكواه ، وهنالك قضايا جدلية تواجه المجلس وصعبة الحل بسبب عدم وجود اعتمادات ماليه ، ومنها قضية عمال مجلس مدينة الحسكة الـ 300 عامل الذين توظفوا لمدة عامين ونصف وبعدها تم فصلهم وتم نقاشها في مجلس الشعب عدة مرات وقدم فيهم كتاب لرئيس الحكومة وكانت أغلب الردود من الحكومة أنه لا يوجد اعتمادات ، ولكنه مازال يحاول ويقول السيد عبد الحنان أن السؤال الذي يطرح نفسه من وظف هؤلاء؟ وقام باللعب في مصيرهم ومستقبلهم ودفع رواتب لهم لمدة سنتين ونصف وبعدها فصلهم بذريعة أن توظيفهم غير صحيح ، ويؤكد السيد عبد الحنان أن أغلب الشكاوى على الوضع المعيشي متأثره حلولها بسبب الأوضاع ، وكما أن القضايا للمواطنين المحقة العالقة في المؤسسات تحل دوماً.
يتحدث أيضاً السيد عبد الحنان أن المنطقة الشرقية عانت جداً من فظاعة الارهاب وخصوصاً تنظيم داعش في المحافظات الثلاث الحسكة والرقة ودير الزور من قتل وتعذيب ، الذين كانوا يتكلمون باسم الدين ولكن اتضح لأهالي المنطقة أنهم بعيدين عن أي دين ، وهذه المناطق تحتاج إلى مزيد من الاهتمام الحكومي وإعادة تأهيل للبنية التحتية وإعادة تأهيل أيضاً فكرية للمواطنين وخصوصاً جيل الاطفال الجديد الذي عاش الحرب الارهابية الظلامية من لحظة وجوده في الحياة .
سألنا السيد عبد الحنان عن بعض الأسئلة التي تنشر في التعليقات على صفحة المجلس والتي تقول أن اعضاء مجلس الشعب اولادهم خارج الوطن ولهم ميزات مالية وميزات كبيرة وسيارات ومرافقه فما هو رأيك بهذه الاقاويل؟
يوجد بعض الزملاء لهم أولاد في الخارج وهم يعدون على أصابع اليد الواحدة كما أي مواطن في سورية ربما لديه أولاد خارج الوطن سواء للدراسة أو العمل ، بالنسبة للميزات لا يوجد أي ميزات خاصة مثل سيارات أو غيرها ولا مرافقة والراتب مثل راتب أي موظف في الدولة ، ويضيف السيد عبد الحنان أنه تنبع حصانة عضو مجلس الشعب كونه منتخب من عشرات الآلاف من المواطنين ويمثلهم وينقل صوتهم لذلك كانت الحصانة .

حوار واعداد المكتب الصحفي مجلس الشعب



عدد المشاهدات: 3466

طباعة  طباعة من دون صور


  كاريكاتير

رزنامة نشاطات المجلس





للأعلى