مجلس الشعب السوري
اسم المستخدم
كلمة المرور
نسيت كلمة المرور
تسجيل جديد
 الرئيسية لقاءات ومؤتمرات 

جنيدان ضيف عربي اليوم

الاثنين, 19 شباط, 2018


إلى الآن لم تحقّق تركيا نصراً يليق بها كدولة في مدينة عفرين، ويحرز مما يسمّى تقدّماً لجيشها أو للمنخرطين تحت إمرتها من المجموعات الإرهابية، لتصل بها أن تستخدم الأسلحة السامة كما ذكرت وسائل أنباء، يتيح لها إحراز نصر لتكمل طريقها وتتفق والولايات المتحدة عند وصولها إلى منبج.

وعن جولة ريكس تيلرسون وزير الخارجية الأمريكي إلى المنطقة شملت كل من الكويت والأردن ولبنان وتركيا، ليجتمع اجتماعا مغلقا مع المعارضة السورية برئاسة نصر الحريري أثناء جولته في الأردن، حول هذه الملفات وغيرها يقول الأستاذ فارس جنيدان، عضو مجلس الشعب السوري لـ “وكالة العربي اليوم”:

 

إنّ دخول الجيش العربي السوري إلى أي منطقة في سوريا لا يحتاج إلى أي اتفاق مع أحد لأنها هي كلها أراضي سوريّة، وعفرين أرض سوريّة، ومن حق السوريين الدفاع عن أراضيهم لأن دخول الجيش التركي هو احتلال ويجب محاربتهم.

مشيراً إلى أنه يجب على المكون الكردي أن يصطف حول الجيش العربي السوري لأن الحلم الذي زرعته الولايات المتحدة في رأسه سيبقى سراباً وسيزيد من تأزم الوضع على الجميع من المواطنين الكرد، لأن تزمت القادة هو من سيدفع بأن يكونوا كبش محرقة، في حين أن لا ضمانة لهم خارج عباءة الدولة السورية وهذا ما أثبتته التجربة بعد صمود سبع سنوات في وجه أشرس حرب كونية تخوضها البلاد بمساعدة الحلفاء.

ويضيف النائب جنيدان إلى أنّ انتصارات الجيش السوري في القضاء على المجموعات الإرهابية ومنها تنظيم داعش قد أقلق الولايات المتحدة الأمريكية لأنها هي الداعم الأول لهذه المجموعات، ونتيجة هذا القلق كانت زيارة وزير الخارجية الأمريكي للمنطقة لبناء تحالفات جديدة ضد سوريا، حيث اجتمع في العاصمة الأردنية عمّان مع هيئة التفاوض المعارضة برئاسة نصر الحريري، حيث أثنى تيلرسون على ما يقومون به وهو الأمر الذي يؤكد أن هناك ما يُحاك على سوريا.

ويعتبر النائب جنيدان أن حالة التحالف التي رسمتها سوريا مع الحلفاء باتت قوية جدا ولم يعد هناك نوعا من أنواع المعارك يرهب سوريا وجيشها وخاصة أن الولايات المتحدة ومعها تركيا هم المعتدون ومن حق السوريين الدفاع عن أرضهم، فإسقاط المقاتلة الإسرائيلية الأف 16 هي رسالة لكل الغزاة بأن كل اعتداء على سوريا هو هدف مشروع لصواريخ الجيش العربي السوري، وسنستمر إلى أن تعود كامل الجغرافيا السورية.

 



عدد المشاهدات: 4202

طباعة  طباعة من دون صور


رزنامة نشاطات المجلس
للأعلى