مجلس الشعب السوري
اسم المستخدم
كلمة المرور
نسيت كلمة المرور
تسجيل جديد
 الرئيسية لقاءات ومؤتمرات 

ماهر الموقع ضيف صوت الأمة

الثلاثاء, 6 تشرين الثاني, 2018


كشف النائب البرلمانى السورى، محمد ماهر الموقع، رئيس لجنة الأخوّة السورية المصرية بمجلس الشعب السوري، أسرار زيارة الوفد البرلماني السوري للقاهرة في الفترة الأخيرة، وأهمية تقوية العلاقات البرلمانية بين البلدين الشقيقين.

النائب السوري محمد ماهر الموقع
النائب السوري محمد ماهر الموقع
 

وأوضح "الموقع" في حواره مع «صوت الأمة»، أن الدور المصري مهم وإيجابي للغاية في حل الأزمة السورية، خاصة أنه ما زال يؤكد وحدة الأراضي السورية، ويرفض التدخل في شؤون سوريا الداخلية، داعيًا إلى إسهام مصر في مرحلة إعادة الإعمار. ورفض «الموقع» وصف الدور الروسي المتنامي في سوريا بأنه «انتداب جديد»، مؤكدًا أن روسيا صديقة وشريكة للشعب السوري في انتصاره على الإرهاب. 


* ماذا تعنى زيارة الوفد البرلمانى السورى بصفة رسمية للقاهرة؟
 
- هذه مبادرة طيبة من رئيس مجلس النواب المصرى، الدكتور على عبدالعال، بإرساله دعوة لمجلس الشعب السورى، لترشيح وفد رسمى للمشاركة فى المؤتمر الإقليمى حول أهداف التنمية المستدامة والمساواة بين الجنسين لبرلمانات الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، بالتعاون مع الاتحاد البرلمانى الدولى ومكتبة الإسكندرية. 
 
مجلس الشعب السوري
مجلس الشعب السوري
 
وقد صممنا على المشاركة فى المؤتمر بكل جلساته، وأعطى للوفد رئاسة جلسات بالمؤتمر، الذى كان فرصة للقاء أشقائنا فى البرلمان المصرى، وقلنا لهم نحن شكلنا لجنة أخوة سورية مصرية بمجلس الشعب السورى، وطلبنا منهم تشكيل لجنة مشابهة لتوطيد أواصر التعاون بين البلدين فى المجالات السياسية والتشريعية والقانونية.
 

* كيف ترون الدور المصرى خلال الأزمة السورية؟
 
- الدور المصرى كان إيجابيًا، ولايزال يؤكد على وحدة الأراضى السورية، ورفض أى تدخل أجنبى فى شئونها، وهو موقف نثمنه للقيادة المصرية، وليس غريبًا على المصريين. ومن جانبنا كنواب نثمن المواقف التى تصدر عن زملائنا النواب المصريين تجاه سوريا، ودعمها فى محاربة الإرهاب، ووحدة الدولة السورية، وكلها مواقف نراها فى بيانات وتصريحات لجان الشئون الخارجية والعربية. 
 

* إلى أين وصلت الأوضاع على الأرض ونسبة سيطرة الحكومة على الوضع؟
 
- سوريا عاشت حربًا كونية بعيدة كل البعد عن مفاهيم وقيم حقوق الإنسان والعدل والمساواة، وكل من يتشدق بها كاذب ومدع، فقد كان الهدف من المؤامرة الدولية، تدمير سوريا لرفضها الإملاءات الأمريكية الصهيونية، وأتذكر أن كولن باول، وزير خارجية أمريكا الأسبق، جاء إلى دمشق عقب الغزو العراقى للكويت، وطالب بتخلى سوريا عن المقاومة فرفضنا، ومن هنا بدأت خيوط المؤامرة، التى اتسعت شيئًا فشيئًا، حتى تمكنت التيارات الإرهابية من إشعال الحرب، وهى ليست داعش فقط، بل النصرة وأحرار الشام وجماعات السلطان مراد وزنكى وغيرهم من التكفيريين ومعظهم أجانب، فالإرهاب أفكار مستوردة بعيدة كل البعد عن طبيعة الشعب السورى. 
 
الرئيس السوري بشار الأسد
الرئيس السوري بشار الأسد
 
وإذا كانت بقايا داعش فى دير الزور، والنصرة فى إدلب، فإن هناك قرارا لا رجوع عنه بالقضاء على كل التيارات الإرهابية، وتحرير جميع الأراضى السورية، ولكن كل شىء بوقته وترتيبه للحفاظ على عدم استنزاف أى نقطة دم من أبناء شعبنا.
 

* ما ردك على وصف الموقف الروسى فى سوريا بأنه «انتداب جديد»؟
 
- الدور الروسى فى سوريا إيجابى، وهى دولة صديقة لنا وشريكة فى محاربة الإرهاب، ولا تمارس دور الانتداب، لكنها تنسق معنا فى كل المحافل الدولية لمنع أى تدخل أجنبى فى الشأن السورى، فسوريا للسوريين وبالسوريين، ونحن قادرون على حل مشاكلنا بأنفسنا. وروسيا شريك فى انتصارات الشعب السورى على الإرهاب، وكذلك إيران التى قامت بتأمين اقتصادى لاحتياجاتنا النفطية فى وقت أغلق العالم أبوابه أمامنا حتى الأشقاء. 
 
الجيش العربي السوري
الجيش العربي السوري
 

* إلى أين وصل الحوار بين الحكومة والمعارضة بوساطة روسية على تعديل الدستور؟
 
- الدستور الحالى لعام 2012، دستور حديث متطور، نصوصه صريحة فى بناء مجتمع ديمقراطى، كما أن الدين لا يكتب فى الهوية السورية. والآن يطالبون بتعديله، ورغم ذلك قلنا نرحب بأى مقترحات تخدم الشعب السورى، ونرفض أى تعديل على أساس طائفى أو تقسيم المجتمع السورى، ولن يوافق الشعب فى أى استفتاء على دستور يقدم مفاهيم خاطئة عن المواطنة، ويمس وحدة الأراضى والشعب، فهم يريدون دستور «بريمر» فى العراق.
 

* كيف كان رد فعل البرلمان السورى على تسريبات بوب وودورد بحقيقة التدخل الأمريكى ضد سوريا؟
 
- المؤامرة الأمريكية ليست قرينة عهد ترامب، فهى قديمة للقضاء على المشروع القومى فى سوريا، والسعى لتفتيتها والمساس بوحدة أبنائها، ونحن واثقون من فشل أى مؤامرة أمريكية صهيونية بفضل وحدة شعبنا وقوة إرادتنا، وأى تسريبات داخلية فى المجتمع الأمريكى لسنا معنيين بالرد عليها إعلاميًا، ولكن بوحدتنا ولم الشمل وإعادة الإعمار، ستصبح سوريا قوية.


عدد المشاهدات: 149

طباعة  طباعة من دون صور


  كاريكاتير

رزنامة نشاطات المجلس





للأعلى