مجلس الشعب السوري
اسم المستخدم
كلمة المرور
نسيت كلمة المرور
تسجيل جديد
 الرئيسية لقاءات ومؤتمرات 

عمار الأسد ضيف سبوتنيك

الأربعاء, 25 أيلول, 2019


قال عضو مجلس الشعب السوري، عمار الأسد، إن " الدولة السورية بعد مؤتمر "سوتشي" كانت أول من دعم وأرسل الأسماء لتشكيل اللجنة الدستورية، على عكس الدول التي ماطلت في تشكيل اللجنة وأرسلت أسماء لا يمكن أن يكون لهم فائدة في عملية تعديل الدستور الحالي.

وأضاف لـ"راديو سبوتنيك" أن الحكومة السورية مرحبة وداعمة للجنة الدستورية، وأوضح أن "ما سيحدث هو عبارة عن تعديل لبعض مواد الدستور وليس تغييره، ثم ستخضع للاستفتاء الشعبي في سوريا، مشددا على وجوب أن يكون النقاش داخل اللجنة الدستورية سوريا - سوريا، دون تدخل خارجي، سواء من تركيا أو الدول الغربية الذين يجلبون العملاء والمرتزقة"، بحسب قوله.
وأوضح عمار الأسد، عضو مجلس الشعب السوري، أنه في اللجنة الدستورية هناك تمثيل للكرد الذين يمثلون خط الوسط والذين رشحتهم الدولة السورية، أما الذين لم يتم تمثيلهم فهم يراهنون علي الولايات المتحدة التي لا يهمهما إلا مصالحها.
كانت سوريا طالبت بعدم التدخل الخارجي في عمل أي لجنة قد تتشكل لصياغة دستور جديد للبلاد، مشيرة إلى أن دمشق لا تزال مصرة على ضرورة أن تحترم تلك الخطوة سيادتها.

يأتي ذلك بعدما أعلن الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، في نيويورك التوصل إلى اتفاق بشأن تشكيل اللجنة، وأضاف أن الهيئة ستجتمع في الأسابيع المقبلة، لكن لم ترد المزيد من التفاصيل.



عدد المشاهدات: 288

طباعة  طباعة من دون صور


  كاريكاتير

رزنامة نشاطات المجلس





للأعلى