مجلس الشعب السوري
اسم المستخدم
كلمة المرور
نسيت كلمة المرور
تسجيل جديد
 الرئيسية لقاءات ومؤتمرات 

عمار الأسد ضيف جريدة الوطن المصرية

الثلاثاء, 15 آذار, 2022


قال عمار الأسد نائب رئيس لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشعب السوري، إن سوريا عندما تشارك في الحرب إلى جانب روسيا أو ترسل قوات ستعلن ذلك رسميًا، وفي ضوء ما يقتضيه القانون الدولي، لكنه شدد على أن ذلك لم يحدث، ولم ترسل دمشق أي قوات للقتال ضد القوات الأوكرانية كما زعم البعض.

وقال «الأسد» في تصريحات خاصة لـ«الوطن»، إنَّ مزاعم ما يسمى بالمرصد السوي لحقوق الإنسان، وبعض الصفحات الأخرى التي تتحدث عن استعداد سوريا لإرسال قوات لدعم الجيش الروسي والقتال ضد أوكرانيا مجرد «فبركات وبروباجندا كاذبة وتضليل» مضيفًا «وهذه الأمور تعودنا عليها».

وأضاف النائب السوري أنَّه لا يوجد إعلان رسمي بشأن هذا الأمر، وهذا حديث غير دقيق ولم يطرح نهائيا، ولا أعتقد أن يكون الحليف الروسي طلب منا مثل هذا الأمر، مشددا على أن هذه الادعاءات هي ضمن الحملة «المسعورة المضللة التي تريد النيل من القيادة الروسية وكل حلفائها».

وتابع عمار الأسد: «عندما تقرر الدولة السورية مثل هذا الأمر فإنها ستعلن ذلك رسميا، لكن لم يحدث ذلك»، مضيفًا: «أما مسألة ذهاب متطوعين من سوريا للقتال هناك، فهي محاولات للزج بأسماء بعض الدول في المعركة، والجيش الروسي قادر على تحقيق الانتصار».

وشدد عمار الأسد على أن سوريا، تؤيد العملية العسكرية الروسية بالمطلق، قائلًا: «نعلم خبايا العملية الروسية، وما يدور من مؤامرة كانت تريد النيل من القيادة الروسية وروسيا الاتحادية بشكل عام من خلال توسع حلف الناتو، وما تظهره المختبرات البيولوجية من انتشار بعض الأمراض الفتاكة التي تستهدف النيل من فئات معينة أو أعراق معينة».

وتابع: «لهذا نحن مع معركة الدولة الروسية للدفاع عن حدودها، التي هي معركة مصير، وموسكو لها كامل الحق في الدفاع عن أمنها القومي وأن تحمي حدودها من أي أطماع غربية».



عدد المشاهدات: 1269

طباعة  طباعة من دون صور


رزنامة نشاطات المجلس
للأعلى