مجلس الشعب السوري
اسم المستخدم
كلمة المرور
نسيت كلمة المرور
تسجيل جديد
 الرئيسية أخبار الموقع 

اللحام لوفد برلماني إيراني: انتصارات الجيش الأخيرة كشفت عدم جدية تحالف واشنطن في محاربة الإرهاب وتطبيق القرارات ذات الصلة

الأحد, 3 نيسان, 2016


أكد رئيس مجلس الشعب محمد جهاد اللحام أن الانتصارات الميدانية الأخيرة التي حققها الجيش العربي السوري في حربه ضد الإرهاب بالتعاون مع الأصدقاء في إيران وروسيا كشفت كذب الادعاءات الغربية ولا سيما التحالف الدولي الذي تقوده واشنطن في محاربة التنظيمات الإرهابية وتطبيق القرارات الدولية ذات الصلة.

وخلال لقائه اليوم رئيس لجنة الشورى في مجلس الشورى الإيراني المهندس أمير خجسته والوفد المرافق أشار اللحام إلى أن إنجازات الجيش والقوات المسلحة الميدانية أدت إلى تحطيم قدرات تنظيم “داعش” الإرهابي ما يفتح الباب واسعا لتطهير كامل الجغرافيا السورية من الإرهاب التكفيري وبالتالي تسهيل الحل السياسي بين السوريين عبر حوار سوري سوري نتوصل فيه إلى صياغة مستقبل سورية على أساس من التشاركية في بناء الوطن وتحمل المسؤوليات الوطنية.

وقال اللحام: “إن المنطقة عانت وتعاني اليوم من أخطار محدقة تتمثل بالإرهاب التكفيري وفي كيان الاحتلال الإسرائيلي وبالتالي لا يمكن فصل ما تقوم به سلطات الكيان الصهيوني ضد الشعب الفلسطيني وأبناء الجولان السوري المحتل وأهلنا في لبنان عن ممارسات تنظيم داعش الإرهابي ولا عن الحرب العدوانية التي تشنها مملكة آل سعود ضد الشعب اليمني الأعزل”.

وشدد اللحام على ضرورة أن يعزز محور المقاومة تعاونه من أجل تفويت الفرصة على الأعداء ومنعهم من تحقيق أهدافهم منوها بمواقف الشعب والقيادة في إيران لدعمهما المتواصل للشعب السوري في حربه ضد الإرهاب ووقوفهما إلى جانبه سياسيا واقتصاديا وعسكريا.2

من جهته أشار خجسته إلى أن سورية وعلى مدى خمس سنوات نجحت في هزيمة قوى الاستكبار العالمي التي أرادت النيل من مواقفها والتخلي عن مبادئها باعتبارها مركز المقاومة في المنطقة ضد الرغبات التوسعية لهذه القوى مؤكدا استمرار الحكومة والشعب في إيران بتقديم كل أشكال الدعم لسورية حتى تحقيق الانتصار وهزيمة “قوى الكفر والإرهاب”.

ونوه خجسته بالانتصارات الميدانية التي يحققها الجيش العربي السوري في حربه ضد التنظيمات الإرهابية وآخرها إعادة الأمن والاستقرار إلى مدينة تدمر مشيرا إلى “أن هذا الإنجاز التاريخي سيكون له انعكاساته الميدانية على الأرض” مؤكدا في الوقت ذاته “أن انتصار سورية بات قريبا ونحن في إيران بدأنا بوضع برامج لإعادة الإعمار”.

حضر اللقاء رئيس لجنة الشؤون الدستورية والتشريعية في مجلس الشعب نبيل درويش والسفير الإيراني بدمشق محمد رضا رؤوف شيباني وعدد من أعضاء المجلس.3

من جهة ثانية بحث أعضاء لجنة الشؤون الدستورية والتشريعية في مجلس الشعب مع الوفد الضيف العلاقات البرلمانية المشتركة وسبل تطويرها والاستمرار بتنسيق المواقف في المحافل الدولية.



عدد المشاهدات: 5516



طباعة  طباعة من دون صور


  كاريكاتير

رزنامة نشاطات المجلس
للأعلى