مجلس الشعب السوري
اسم المستخدم
كلمة المرور
نسيت كلمة المرور
تسجيل جديد
 الرئيسية أخبار الموقع 

في خطوة جديدة اعضاء مجلس الشعب عن حلب يجتمعون ويرفعون العديد من المقترحات

الثلاثاء, 9 آب, 2016


في ظل الحرب الشرسة التي تتعرض لها محافظة حلب والتقصير الذي جال العديد من المفاصل الخدمية والرقابية كان على السلطة التشريعية المنتخبة عن كافة فئات الشعب ان تتكاتف وتضع النقاط الاساسية التي من دورها تعزيز ثقة المواطن بالحكومة ونقل الهموم الى العاصمة لوضع النقاط على الحروف للوقوف على تلك المعطيات اجتمع عدد من اعضاء مجلس الشعب عن محافظة حلب بالكامل في مقر غرفة الصناعة بحلب حيث بحثوا الواقع الخدمي والاقتصادي والمعيشي في مدينة حلب على ضوء المستجدات العسكرية الأخيرة، وناقشوا المشكلات واقترحوا الحلول المناسبة لها ...

المهندس فارس الشهابي عضو مجلس الشعب رئيس لجنة التخطيط والإنتاج تحدث بشفافية أن هذا الاجتماع يأتي تعزيزاً لدور الأعضاء الرقابي وبأفضل وجه على مختلف الجهات الحكومية التنفيذية خدمة للمصلحة العامة ، مشيراً إلى أن الوضع الخدمي في حلب ليس بالجيد ولا المقبول وخاصة في الآونة الأخيرة ، وأنه يوجد احتكار وخلل في توزيع المواد التموينية والمشتقات النفطية ، مؤكداً في الوقت ذاته أنه لا يوجد حصار على المدينة لأن ثقتنا كبيرة ببواسل الجيش العربي السوري الذي يحقق الانتصارات تلو الانتصارات وتنهزم أمام بطولاته شراذم العصابات الإرهابية المسلحة إلى أحضان أسيادها من أرباب الفكر الوهابي والإخواني .. وتركزت معظم مداخلات السادة اعضاء مجلس الشعب الذي حضروا الاجتماع على العديد من المواضيع الرقابية والخدمية والمحروقات والوافدين والعرقلات التي عانوا منها وأكدوا ان المطلوب هو العمل بروح الفريق الواحد ومتابعة قضايا المجتمع وتنفيذ التوصيات مع الجهات الحكومية من أجل التخفيف من معاناة أهالي حلب وخاصة في ظل ما تمر به المدينة من اعتداءات إرهابية تستهدف محاربة المواطنين وزعزعة ثقتهم بمؤسسات الدولة ، مؤكدين على ضرورة عقد اجتماعات دورية واستثنائية كلما دعت الحاجة وقد لخلص الاجتماع إلى جملة من التوصيات والمقترحات التي تم رفعها إلى رئاسة المجلس وهي كالتالي: 1- زيادة مخصصات مادة المازوت لمحافظة حلب، وتزويد مولدات الأمبيرات بكامل مخصصاتها من مادة المازوت وتشديد الرقابة عليها من الجهات المختصة. 2- متابعة وزارة الكهرباء بخصوص تزويد محافظة حلب بالمولدات الكهربائية المناسبة والموعود بها سابقا.. 3- دعم توصيات اتحاد غرف الصناعة السورية التي رفعت للحكومة بخصوص المناطق الصناعية المتضررة. 4- متابعة إقامة الدعوى القضائية مع نقابة المحامين المركزية ضد العصابات الإرهابية التي نهبت منطقة الليرمون الصناعية وداعميها من الدول والكيانات والخونة. 5- تفعيل الضابطة التموينية لضبط توافر السلع الرئيسية الاستهلاكية / خبز – طحين – غاز – سكر – والمواد الأخرى / بمؤازرة الضابطة العدلية وقيادة الشرطة واتخاذ الإجراءات القانونية الرادعة. 6- تفعيل دور مؤسسات التدخل الإيجابي لطرح المواد الاستهلاكية وضبط الأسعار في الأسواق. 7- تفعيل البطاقة التموينية الإلكترونية أو الورقية من قبل وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك بالسرعة الكلية. 8- تفعيل مديرية التموين لضبط المخزون من السلع الرئيسية من قبل المستوردين وتحديد الكميات أو التصريح عن الموجود، وتشديد الملاحقة وتطبيق العقوبات الجزائية الرادعة.. 9- الطلب من وزارة الإدارة المحلية تأمين مقرات إضافية كمراكز إيواء مؤقتة للنازحين ونقترح / روضة واحة الطفولة التابعة للاتحاد النسائي – جامع عائشة في منطقة شارع تشرين – المدارس الواقعة في شارع النيل النصف مؤهلة / 10- ضبط حركة عناصر اللجان داخل المدينة ومنعهم من مراجعة الدوائر الرسمية وتسيير المعاملات والتدخل في حياة المواطنين. 11- المساعدة بإيجاد مقر دائم لأعضاء مجلس الشعب في مدينة حلب.

 



عدد المشاهدات: 5842



طباعة  طباعة من دون صور


  كاريكاتير

رزنامة نشاطات المجلس
للأعلى