مجلس الشعب السوري
اسم المستخدم
كلمة المرور
نسيت كلمة المرور
تسجيل جديد
 الرئيسية أخبار الموقع 

وفد مجلس الشعب السوري بسانت بطرسبورغ يلتقي الرئيس الفخري للجمعية البرلمانية المتوسطية

الخميس, 19 تشرين الأول, 2017


التقى وفد مجلس الشعب السوري برئاسة السيد حموده صباغ رئيس مجلس الشعب السيناتور فرانشيسكو اموروزو الرئيس الفخري للجمعية البرلمانية المتوسطية
حيث عبر السيد حموده صباغ عن اعتزاز سورية كونها عضو فعال ومؤسس للجمعية البرلمانية المتوسطية كما أثنى السيد رئيس المجلس على اهتمام البرلمان المتوسطي ومواقف السيناتور فرانشيسكو اموروزو بما يحدث في سورية وتأكيده على أن الحل في سورية هو الحل السياسي ، وأوضح صباغ أن سورية تعرضت لإرهاب شديد من ارهاب القوى الظلامية التكفيرية ، ولكن بفضل بصمود الشعب والجيش والقيادة السورية استطاعوا تجاوز المحنة والانتصار في وجه هذا الارهاب ، كما دعا السيد رئيس مجلس الشعب السيناتور فرانشيسكو اموروزو لزيارة سورية في أي وقت وعقد إجتماعات مفيدة وبنائه .
وأكد السيد حموده صباغ أن القضية السورية العادلة والمحقة التي لم يتعرض بلد في العالم كما تعرضت له ، لذلك كانت الأولويات في مجلس الشعب السوري بشكل خاص وفي سورية بشكل عام إنهاء الارهاب وتصفية الارهابيين أينما وجدواعلى الأرض السورية ، وثاني الأولويات العليا والمهمة هي ارساء المصالحة الوطنية بين ابناء سورية ، وأضاف السيد صباغ أنه تم إحداث لجنة لجنة المصالحة الوطنية في مجلس الشعب السوري وهي تقوم بعمل كبير في مجال ارساء المصالحة الوطنية في كل سورية ، ولها مكاتب في كل مناطق سورية .

من جانبه أكد السيناتور فرانشيسكو اموروزو الرئيس الفخري للجمعية البرلمانية الجمعية البرلمانية المتوسطية أن الجمعية تهتم جدا بما يحدث في سورية وتؤكد على الحل السياسي وتدعمه.
كما أشار السيناتور اموروزو إلى سرعة استجابة سورية للعلاقات مع الجمعية البرلمانية المتوسطية ، والتعاون المشترك من خلال الوفود التي ذهبت إلى سورية من أجل تنسيق موضوع المساعدات الانسانية ، ولفت أنه تعرض لضغوط خلال أعمال الجمعية المتوسطية في موناكو وأنه اعترض على السلطات الفرنسية لأنها منعت اعطاء تأشيرات للوفد السوري للذهاب إلى فرنسا ، كما أن الجمعية قامت بفتح أقنية لسورية مع اوروبا عندما كانت الولايات المتحدة الامريكية تهدد بضرب سورية .
واشار أيضاً أن الجمعية المتوسطية ترحب وستقبل الدعوى التي وجهها السيد رئيس مجلس الشعب السوري ، كما أن للجمعية أعمال في سانت بطرسبورغ في 28 -29 تشرين الثاني لعام 2017 لبحث الأرهاب الدولي وبحث موضوع قريبا في مالطا وهو موضوع الهجرة والتجارة بالبشر حيث أنه موضوع دولي هام ، وشكر السيناتور فرانشيسكو اموروزو سورية على محاربتها الارهاب العالمي واعتبر أن هذا نصر هام جدا .



عدد المشاهدات: 4222



طباعة  طباعة من دون صور


رزنامة نشاطات المجلس
للأعلى