مجلس الشعب السوري
اسم المستخدم
كلمة المرور
نسيت كلمة المرور
تسجيل جديد
 الرئيسية أخبار الموقع 

مناقشة الموازنة الاستثمارية لوزارة الأشغال العامة والإسكان

الاثنين, 13 تشرين الثاني, 2017


ناقشت لجنة الموازنة والحسابات في مجلس الشعب الموازنة الاستثمارية لوزارة الأشغال العامة والإسكان والجهات التابعة لها للعام 2018 والبالغة 27 مليارا و421 مليون ليرة سورية.

واستفسر أعضاء اللجنة خلال مداخلاتهم عن أعمال الوزارة في محافظة حلب وضرورة دعمها بالآليات الثقيلة وسبب اقتراح الوزارة مشروع دمج شركة الدراسات المائية مع شركة الدراسات الفنية ومدى الاستفادة المحققة من تقنية القالب المنزلق الجديدة في المشاريع الإنشائية المستقبلية والمخططات التنظيمية للسكن العشوائي ومدى إمكانية بناء سكن شعبي اسعافي مؤكدين ضرورة دعم موءسسات الوزارة نظرا للدور المعول عليها في مرحلة إعادة الإعمار.

وفي معرض رده على تساوءلات الاعضاء أوضح وزير الأشغال العامة والإسكان المهندس حسين عرنوس أن سبب زيادة موازنة الوزارة عن العام الفائت يعود إلى زيادة نسب التنفيذ المتوقع حدوثها في العام القادم بعد تأمين عدد من الآليات التي كان نقصها يشكل عائقا أمام أعمال الشركات بالإضافة إلى رصد اعتمادات لمشاريع جديدة منها /معمل أدوية في السويداء ومشفى ومبنى للمشرعات الصغيرة في حمص/ مؤكدا أن “عام 2018 سيشهد نقلة نوعية في تنفيذ المشاريع وسرعة إنجازها”.

وأشار الوزير عرنوس إلى أن الوزارة تسعى الى تطوير شركاتها الإنشائية وإدخال تقنيات التشييد السريع بالتعاون مع شركات من الدول الصديقة لسورية موضحاً أن اللجنة الوزارية المكلفة متابعة تأهيل وبناء المشاريع في حلب تعمل في عدة نقاط من المدينة وريفها لإنجاز المشاريع الخدمية الأكثر أهمية للمواطنين وأن اقتراح دمج شركتي الدراسات الفنية والمائية يعود الى قلة جبهات العمل التي تختص بها شركة الدراسات الفنية.

وبين الوزير عرنوس أن الوزارة وموءسساتها تعمل على تأمين المخططات التنظيمية لكل المناطق العشوائية في المحافظات وتأمين الأراضي اللازمة للبناء مضيفا “ما دام المخطط التنظيمي يمكن تطويره شاقوليا لن نسمح بالتوسع فيه أفقيا إلا عند الضرورة” موضحا أن تقنية القالب المنزلق نوع من إنشاء السكن السريع حيث إن البناء الذي كان يحتاج 3 سنوات أو أكثر لإنهاء بنائه يمكن اختصار العمل فيه من خلال هذه التقنية ببنائه خلال سنة واحدة.

وقال الوزير عرنوس “مع بداية عام 2018 سنقدم للحكومة الاطار الوطني للتخطيط الاقليمي الذي يهدف لتحقيق التنمية المتوازنة في سورية وسنقدم فيه كل روءى مشاريع السكن والمنشآت الصناعية والجامعات وغيرها”.

يذكر أن الموازنة الاستثمارية لوزارة الأشغال العامة والإسكان والجهات التابعة لها في عام 2017 بلغت 19 مليارا و480 مليون ليرة سورية.



عدد المشاهدات: 5441



طباعة  طباعة من دون صور


  كاريكاتير

رزنامة نشاطات المجلس
للأعلى