مجلس الشعب السوري
اسم المستخدم
كلمة المرور
نسيت كلمة المرور
تسجيل جديد
 الرئيسية لقاءات ومؤتمرات 

وليد درويش ضيف الأزمنة

الأحد, 25 شباط, 2018


النائب وليد درويش للأزمنة :لست راضٍ عن أدائي البرلماني وهناك تعاطي خاطئ مع عضو مجلس الشعب من قبل الحكومة.

 

مجلس الشعب المكان الأبرز لنقل هموم وقضايا المواطنين بكل شفافية ليتم نقلها للسلطة التنفيذية ومتابعتها وحلها في ظل الظروف التي يعيشها المواطن السوري ... موقع صحيفة الأزمنة طرح العديد من القضايا على النائب وليد درويش فكان لنا معه الحوار الآتي :  

الاستاذ وليد درويش مرحباً بك عبر موقع صحيفة الأزمنة ؟

اهلا وسهلا بك صديقي وتحياتي للأزمنة  .

ماذا تخبرنا عن نشاطك المسرحي الأخير الذي عرض على مسرح دار الأوبرا بدمشق ؟

قدمنا منذ فترة عمل مسرحي حمل عنوان /شام حكاية مقاومة/ من تأليف الصديق والاخ /طلال لبابيدي/ واخراجي تحدثنا  فيه عن القصص الاسطورية بصمود الشعب السوري على مر التاريخ بلاد الشام  التي احتلها الكثير من الغزاة ،أظهرنا في العمل عدة تواريخ وتحدثنا عن انتصارات الجيش العربي السوري على تنظيم /داعش / الارهابي وركزنا على  صورة الإرهاب الذي تعرض له الشعب السوري من قتل وإرهاب ، اشترك في العمل أكثر من  150 شخص من ممثلين وراقصين على المسرح ،حاولت ايصال صورة جميلة عن دمشق الحب دمشق الصمود بلوحات فنية غنائية استعراضية .

  • لماذا لم يحظى هذا العرض المسرحي تسويقاً إعلامياً عبر الإعلام المحلي ؟

أخالفك الرأي تماما قامت قناة سوريا بمرافقة العمل بجميع تفاصيله ومن خلالكم أوجه الشكر لقناة سورية دراما إدارة وعاملين للاهتمام  بالعمل ولكن للأسف العمل لم يجد دعم مالي من أي جهة ، حصلنا على دعم لوجستي من قبل وزارة الثقافة ومديرية المسارح والموسيقى ودار الاسد ايضا مشكورين لكن عتبي على بعض الجهات التي تدعي دعم الشباب على الورق فقط ولا يوجد تنفيذ على أرض الواقع الكل تهرب من تمويل العمل لا اعرف الاسباب بالرغم من انه من اهم الاعمال التي تم عرضها على مسرح دار الاسد وهو اصلا عمل وطني الكل شاف حجم الحضور الي كان .

  • برأيك هل عادت الحياة إلى مسارح دمشق وخاصة بعد النشاطات المسرحية الأخيرة ؟

الحياة المسرحية لم تختفي منذ بداية الحرب لكن بصراحة البعض غادر البلد ونحن للأسف دائما نعطي الاولوية لنجم الشباك او لمخرج معروف بالرغم من وجود عدد كبير من الشباب الذين يقدمون فن لكن تعطى الفرصة لهم، انا ارى المسرح موجود ولم يتوقف وهذا انجاز لوزارة الثقافة ومديرية المسارح.

  • وماذا الفيلم القادم الذي تقوم بالتحضير له ؟

حاليا احضر لفيلم يحمل عنوان/ العابرون /طبعا الحكاية عن ابطال مشفى جسر الشغور العمل  قيد التحضير وسأعطي الفرصة لعدد من الشباب سأبتعد نوعا ما عن النجوم .

  • باعتبار أننا نتحدث عن الأفلام برأيك إلى الأن لماذا لم تنهض السينما السورية كما هي الدراما السورية ؟

الجميع مقصر هناك الكثير من الافلام التي تنتج بسوريا لكن توضع على رف المؤسسة العامة للسينما تحاول اليوم المؤسسة بان تنهض بالسينما لكن اولا يجب ان يكون لدينا اماكن للعرض لان دور العرض اصبحت بسطات تستهلك الافلام الاجنبية لمن لا يعلم ان سوريا من الدول الاولى التي انتجت سينما وذلك في عام 1928 وكل النجوم العرب وخاصة في مصر تم تبنيهم في سوريا وحصلوا على النجومية منها، الجميع تقدموا  الا نحن تأخرنا جدا في مواكبة التقدم السينمائي .

  • باعتبارك إعلامي ومخرج وممثل دراما ونائب في البرلمان السوري لم نلحظ أنك تقوم بنقل معاناة الفنانين تحت قبة المجلس ؟

السيد نقيب الفنانين موجود تحت القبة وهو دائما يقوم بطرح مشاكل الفنانين و هو المعني الأول بذلك وأنا لا اجد تقصير بهذا الموضوع لأنه يعلم بتفاصيل العمل الفني وأنا في حال وردني أي شيء ليطرح سأقوم بطرحه و لن انتظر احد .

  • في أحد الجلسات تقدمت بملف فساد كامل لرئيس الحكومة أين أصبح هذا الملف وهل تم معالجته سريعاً ؟

بصراحة لا اعلم ولم احصل على جواب لكن معلوماتي تقول ان الحكومة تعالج الملف بصمت .

لماذا اعتمدت الحكومة برأيك على تشكيل اللجان لمتابعة المواضيع المتعلقة بقضايا المواطنين .. ولا يتم اتخاذ القرار السريع بما يصب في مصلحة المواطن مباشرة ؟

هذه هي المشكلة التي نعاني منها مع الحكومة الروتين هو احد اسباب الفساد وبعض القوانين القديمة التي نعمل بها يجب تعديلها حتى تناسب وضعنا الراهن انا كنت دائما اقول ان هناك تقصير من الحكومة لكن التقصير الاكبر من مجلس الشعب لأنه لا يراقب ولا يحاسب ولا اعلم لماذا حتى الان مجلس الشعب لم يأخذ دوره الرقابي بالرغم أن السيد رئيس مجلس الشعب هو شخص متعاون جدا مع كل الاعضاء وصدره يتسع لطرح كل الهموم . وايضا هناك تعاطي خاطئ مع عض مجلس الشعب من قبل الحكومة والجهات التنفيذية فيها .

بعد أكثر من عام ونصف العام هل أنت راضِ على عملك البرلماني بما يحقق مصلحة المواطن ؟

انا اعمل بكل اخلاص تجاه الوطن ومصلحة المواطن احاول ان اكون على قدر المسؤولية التي حملتها لكني بصراحة لست راضي عن ادائي ابدا ولا راضي عن اداء المجلس  نحن لدينا امكانيات ويوجد قامات في المجلس تستطيع ان تقدم الافضل ، علينا ان نسعى لتطوير الثقافة البرلمانية لدى المواطن والحكومة ولدى عضو مجلس الشعب .

  • كلمة أخيرة تقولها عبر الأزمنة ؟ 

شكرا للأزمنة ... نحن في وطن يستحق ان نكون له مخلصين في عملنا على جميع الاصعدة نحن نمتلك كنز لا يقدر بثمن يقود البلاد بحكمة وصبر وشجاعة يجب ان نكون عند حسن الثقة التي يوليها للمسؤولين حما الله سوريا وشعبها وقائدها المقاوم ودام ذخرا لنا جميعا انا جندي في جيش سوريا الذي يقوده السيد الرئيس بشار الاسد .

 

 

دمشق _ الأزمنة _ محمد أنور المصري



عدد المشاهدات: 9126

طباعة  طباعة من دون صور


رزنامة نشاطات المجلس
للأعلى