مجلس الشعب السوري
اسم المستخدم
كلمة المرور
نسيت كلمة المرور
تسجيل جديد
 الرئيسية لقاءات ومؤتمرات 

آلان بكر ضيف وكالة سبوتنيك

الثلاثاء, 6 كانون الأول, 2016


يتضح أنه بالرغم من التصعيد الحاد الجاري على المستويين الإقليمي والدولي بخصوص الأحداث في سورية، وخاصة في حلب، التي باتت العنوان الرئيس في كل وسائل الإعلام العالمية، والمحور الأساس في الجدال السياسي الدولي خلال الأشهر الأخيرة، ولكن تغير واقع الميدان بشكل متسارع على جبهة حلب لصالح الجيش العربي السوري وحلفائه، صعد من حدة الجدال السياسي بين القوى الإقليمية والدولية وعلى وجه الخصوص بين روسيا والولايات المتحدة، بصفتهما المحوران الدوليان اللذان يقودان محورين تدور بينهما حرب دموية لم يشهد لها التاريخ، والتوضيح هنا حول مواقف كل من روسيا والولايات المتحدة غير مطلوب فيه التفصيل، فروسيا وحلفائها في محور يجابه المجموعات الإرهابية المسلحة التي تدعمها الولايات المتحدة وحلفائها منذ عدة سنوات.

بعد أن أخذت سورية وحلفاؤها مؤخراً زمام المبادرة في تحرير كامل حلب من المجموعات الإرهابية التي عجزت الولايات المتحدة عن تصنيفها ما بين المعتدلة والإرهابية، مع زخم كبير وواسع النطاق من اللقاءات والاجتماعات والمبادرات الدولية التي لم تنجز أي تقدم إيجابي لصالح حل القضية السورية، ما جعل الدولة السورية وحلفاؤها يتقدمون غير آبهين بأحد، نحو تحرير حلب من الإرهابيين وإنقاذ المدنيين المحاصرين في المناطق التي تقع تحت سيطرة المجموعات الإرهابية المسلحة. حالياً المزاج الشعبي العام في سورية وخاصة في حلب هو لصالح الدولة السورية، التي تسير بالتوازي بتطبيق المرسوم الرئاسي لتسوية أوضاع من يسلمون أنفسهم من السوريين، وعقد المصالحات الوطنية في كل أرجاء سورية بدعم من المركز الروسي للمصالحة الوطنية في قاعدة حميميم، وتقديم المساعدات الإنسانية الروسية السورية المشتركة لجميع المتضررين، وكل ماذكر آنفاً والكثير من العوامل الأخرى جعلت المبادرات الدولية الأخيرة من قبل عدد من الدول في طور الإرتهان الى الموقف السوري وحلفائه وخاصة الحليف الروسي، وهذا ماجعل وزير الخارجية الأمريكي كيري يصرح ليقول نحن مستعدون لخوض العملية السياسية بمشاركة الرئيس بشار الأسد، وفيدريكا موغريني تقول أنه في حال سقطت حلب لا يعني أن الحرب انتهت، ومبادرة أخرى سيناقشها مجلس الأمن لتطبيق هدنة مؤقتة في حلب، مع تخوف دولي من انضمام المعارضة السورية المسلحة إلى تنظيم "القاعدة". كل هذ التطورات تبقى مرهونة بما سيحققه الجيش السوري وحلفاؤه خلال الساعات القادمة بعد أن حرر أكثر من نصف المناطق التي كانت تسيطر عليها المجموعات الإرهابية المسلحة في حلب. التفاصيل مع ضيف حلقة اليوم، عضو مجلس الشعب السوري عن مدينة حلب الأستاذ آلان بكر.
 
 
 

 

 



عدد المشاهدات: 4510

طباعة  طباعة من دون صور


رزنامة نشاطات المجلس
للأعلى