مجلس الشعب السوري
اسم المستخدم
كلمة المرور
نسيت كلمة المرور
تسجيل جديد
 الرئيسية لقاءات ومؤتمرات 

مهند الحاج علي ضيف سبوتنيك

الخميس, 22 شباط, 2018


"مجمل ما يحدث من قصف على العاصمة دمشق وعلى بعض الأحياء المدنية في حلب ومايحدث في عفرين من تدخلات خارجية سواء من الجانب التركي أو من قبل المجموعات الإرهابية المسلحة يأتي في إطار التأثير على عملية إدلب بشكل عام ، ونحن نعلم أنه مع بدء عملية إدلب إرتفعت أصوات ونداءات دولية للمطالبة بإيقاف هذه العملية وأتت هذه النداءات بشكل خاص من الدول المعادية لسورية خاصة بعد أن بدأت تلوح في الأفق رايات النصر للجيش العربي السوري الذي كسر جبهة النصر ودمر حصونها بالكامل ، لذا عمدت هذه الأطراف إلى العمل الإنتقامي وقامت بقصف المدنيين الأبرياء خلال الأيام لماضية ومازالت مستمرة بقصف الأحياء المدنية حيث مؤخراً سقط على أحياء العاصمة دمشق مايزيد عن 1500 قذيفة لم تأتي قذيفة واحدة منها على أي هدف عسكري أو أمني ولا حتى على حاجز عسكري بل جميعها وقعت على أهداف مدنية ذهب ضحاياها العشرات من الأبرياء ومن بينهم أطفال المدارس ".
"بالفعل دخلت يوم أمس إلى عفرين قوات رديفة للجيش العربي السوري وإستقبلها الأهالي بهتافات واحد واحد الشعب السوري واحد ولكن في هذه الأثناء تعرضت هذه القوات إلى قصف غير مباشر من قبل الطرف التركي ولم يحدث أن سجلت أي إصابة بين عناصر هذه القوة ، وأنا أؤكد ذلك. الجانب التركي قصف لمنعها من متابعة الدخول لذلك ضرب في محيطها وفي الحقيقة لم يكن للتركي أن يتجرأ على القصف المباشر لهذه القوات المدربة والمجهزة أصلاً بكل مايتطلب من معدات للتصدي حتى للطيران ، وبشكل عام أردوغان ومجموعته في حزب العدالة والتنمية لن يقدما على أي فعل مباشر في المواجهة لأنه يعلم تماماً أن القوات الرديفة للجيش العربي السوري مهما كانت تسميتها هي نفسها قوات الجيش العربي السوري التي شاركته المعارك على كل مساحة الجغرافيا السورية منذ بدء الحرب على سورية ولايوجد فرق بين قوات الجيش العربي السوري والقوات الرديفة لها ، وأردوغان يعلم تماماً خطورة الإعتداء على هذه القوات وإلى أين يمكن أن تؤول الأمور في حال إعتدى عليها وأن الرد سوف يكون قاسياً جداً على أي إعتداء من هذا النوع وقد يؤدي إلى فتح حرب إقليمية ".
وأضاف الحاج علي:

"المعركة الآن على أشدها ووصلت إلى مرحلة كسر العظم ويوم أمس قد تم لي ذراع حزب العدالة والتنمية عندما دخلت القوات القوات السورية الرديفة للجيش العربي السوري إلى عفرين كما وتم لي ذراع الإنفصاليين الأكراد الذين لم يوافقوا على دخول الجيش العربي السوري قبل ذلك غلى مدينةعفرين ، ونحن كسوريين نتعلم جيداً من التاريخ ، فقد جربنا الهدن في السابق ورأينا النتائج ورأينا كيف أن الولايات المتحدة على وجه الخصوص كيف كانت تذهب نحو القيام بمثل هذه الأفعال لمنع وإيقاف تقدم الجيش العربي السوري عندما يتقدم منتصراً على المجموعات الإرهابية المسلحة ، وعندما لم يكن الجيش العربي السوري وحلفائه الروس مثلا يوافقوان على هذه الهدنة أو تلك كنا نرى أن الولايات المتحدة تلجأ إلى إستخدام البعد الإنساني للضغط من خلال فتح ملفات كملف الكيماوي وتسعر الأوضاع متهمة الجيش العربي السوري بإستخدام هذا السلاح لتأجيج الموقف الإنساني الدولي ، وماحدث في الغوطة هي بالأساس محاولة لإيقاف عملية إدلب ، بذات الوقت الذي تستمر فيه المجموعات الإرهابية المسلحة بقصف العاصمة دمشق وقتل الأبرياء والمدنيين في خرق سافر ومناف لكل الأعراف الأخلاقية والإنسانية ، فإقتضت الحاجة إلى تأديب هؤلاء الإرهابيين والقرار في دمشق قد إتخذ لإجتثاث هذه المجموعات الإرهابية".



عدد المشاهدات: 3966

طباعة  طباعة من دون صور


  كاريكاتير

رزنامة نشاطات المجلس
للأعلى