مجلس الشعب السوري
اسم المستخدم
كلمة المرور
نسيت كلمة المرور
تسجيل جديد
 الرئيسية أخبار الموقع 

مجلس الشعب يقر عددا من مواد مشروع قانون تنظيم دور الحضانة

الخميس, 5 آذار, 2015


تابع مجلس الشعب في جلسته التي عقدها اليوم برئاسة محمد جهاد اللحام رئيس المجلس مناقشة مواد مشروع القانون الخاص بتنظيم وترخيص دور الحضانة.

وأقر المجلس المواد المتعلقة بالشروط الواجب توافرها في صاحب الترخيص للشخص الطبيعي كأن يكون حائزا على شهادة جامعية معترف بها أو مساعد مجاز وألا يكون عاملا في الدولة والمواد الخاصة بحالات إلغاء الترخيص ونقله ومهام اللجنة الرئيسية والفرعية لدور الحضانة والعقوبات المترتبة على صاحب الترخيص في حال الإخلال بأي من الشروط المطلوبة.8

واعتبر عضو المجلس ماهر حجار أن المادة /5/ من مشروع القانون والتي تنص في الفقرة /هـ/ منها على /تسديد مبلغ قدره 50 ألف ليرة سورية يدفع لحساب خاص بمؤسسات الرعاية الاجتماعية كل خمس سنوات “مخالفة للدستور” باعتبار ان الاخير نص على وجود موازنة عامة للدولة وقانون مالي أساسي ينظم بدوره جميع إجراءات جبي الأموال وصرفها في مؤسسات الدولة بمجملها وبالتالي لا يجوز لاي جهة أن تودع أي أموال تقوم بجنيها ومن ثم تصرفها لشأن
محدد إضافة إلى أن الموازنة العامة للدولة سنوية وليست كل خمس سنوات.

وطالب حجار باعادة المادة /5/ والمادة /20/ من مشروع القانون والتي تنص على أن “تنفق الأموال المحصلة نتيجة تطبيق أحكام هذا القانون على مؤسسات الرعاية الاجتماعية” إلى لجان الشؤون الدستورية والتشريعية والقوانين المالية والموازنة والحسابات لإعادة البحث فيها من جديد.

وأشار عضوا المجلس زياد سكري وسهيل فرح إلى أن مبدأ الموازنة العامة للدولة وكيفية تحصيلها وجبايتها وسنويتها لا علاقة لها بموضوع دور الحضانة “وما عناه مشروع القانون في مادته /5/ هو كتلة مادية خاصة أجاز صرفها لشوءون الرعاية الاجتماعية”.6

وبالنهاية قرر رئيس المجلس تأجيل مناقشة المادتين /5/ و/20/ إلى الجلسة القادمة بعد اجراء مشاورات مع اللجان المختصة في المجلس ووزارتي الشؤون الاجتماعية والمالية و”التوصل إلى صيغة قانونية لا لبس فيها”.

وتهدف دور الحضانة وفقاً لمشروع القانون إلى رعاية الأطفال الذين تقل أعمارهم عن ثلاث سنوات وتهيئة الظروف المناسبة لتنشئتهم بما يكفل نموهم بشكل طبيعي وسليم من النواحي الاجتماعية والأخلاقية والتربوية والنفسية والجسدية واللغوية والصحية والعمل على تنمية مواهبهم وقدراتهم بما يتوافق مع أهداف التربية العامة، ونشر ثقافة الطفولة بين أسر الأطفال لهذه المرحلة ومتطلباتها واحتياجاتها.

كما تهدف إلى تهيئة المناخ الملائم ليتعرف الطفل على ذاته ويلبي حاجاته المختلفة وفق خصائصه النفسية والنمائية والعقلية والاجتماعية، وتهيئة قدرات الأطفال وملاكاتهم من خلال منحهم الكثير من الحب والتشجيع والطمأنينة، وتربية الطفل تربية اجتماعية تعتمد أساليب التربية الحديثة وتنمية حواسه ومداركه مع أقرانه.7

وتتبع دور الحضانة وفق مشروع القانون إلى وزارة الشؤون الاجتماعية وتشرف عليها من كل النواحي التربوية والاجتماعية نظراً لتعدد جهات الإشراف على دور الحضانة وتعدد آليات العمل فيها، لأن وزارة الشؤون هي الجهة المختصة في إعداد وتطوير التشريعات اللازمة للنهوض بالواقع الاجتماعي بالتعاون مع الجهات المعنية بما يؤمن الحماية الاجتماعية.

وفي سياق آخر تحدث عضو المجلس خليل خالد عن منجزات ثورة الثامن من آذار التي تصادف ذكراها الـ52 بعد أيام والتي “اعادت سورية إلى الركب العربي المتحرر الذي يناضل لتحقيق أهدافه” مشيرا إلى أن سورية اليوم تواصل السير على النهج ذاته لتحقيق الانتصار على قوى الإرهاب والرجعية والحفاظ على دورها الأساسي في المنطقة والعالم.

وتحدث أعضاء المجلس وفاء معلا وكاترين ديب ومها شبيرو عن يوم المرأة العالمي ودور نساء سورية كشريك اساسي في عملية البناء والتوعية وتعزيز الصمود الوطني وتقديمها الابناء والأخوة والازواج حفاظا على وحدة تراب سورية ودعوا الفعاليات النسائية وبرلمانيات العالم للضغط على حكومات بلادهن وخاصة الراعية للإرهاب “من أجل وقف دعم التنظيمات الارهابية والكف عن تصدير مرتزقتها الى سورية ووقف الانتهاكات التي تتعرض لها المرأة في سورية على أيدي هؤلاء الظلاميين”.

ورفعت الجلسة إلى الساعة الثانية عشرة من يوم الأحد الواقع في 15 آذار.

حضر الجلسة وزيرا الشؤون الاجتماعية الدكتورة كندة الشماط والدولة لشؤون مجلس الشعب الدكتور حسيب شماس.



عدد المشاهدات: 4276



طباعة  طباعة من دون صور


  كاريكاتير

رزنامة نشاطات المجلس
للأعلى