مجلس الشعب السوري
اسم المستخدم
كلمة المرور
نسيت كلمة المرور
تسجيل جديد
 الرئيسية أخبار الموقع 

مجلس الشعب يناقش أداء وعمل وزارة الصحة والجهات المتصلة بها.

الاثنين, 8 أيار, 2023


عقد مجلس الشعب اليوم جلسته الثانية من الدورة العادية التاسعة للدور التشريعي الثالث برئاسة السيد حموده صباغ رئيس المجلس والتي ناقش خلالها أداء وعمل وزارة الصحة والجهات المتصلة بها.
وفي بداية الجلسة رحب السيد حموده صباغ رئيس مجلس الشعب بالسيد الدكتور حسن الغباش وزير الصحة وبالسيد أحمد بوسته جي وزير الدولة لشؤون مجلس الشعب.
وقدم السيد وزير الصحة الدكتور حسن الغباش عرضاً حول ما أنجزته الوزارة في مختلف جوانب العمل الصحي خلال الربع الأول من العام الحالي في جميع المحافظات بين فيه أن عدد المشافي العاملة بشكل كلي وصل حتى تاريخه إلى /59/ مشفى وبشكل جزئي /17/ مشفى وعدد المشافي خارج الخدمة جراء الارهاب /28/ مشفى والمراكز الصحية /1770/ مركزا منها /1224/ مركزا داخل الخدمة و/546/ مركزا خارج الخدمة بفعل الارهاب.
وعلى صعيد البنى التحتية لفت السيد الوزير إلى أنه تم خلال الربع الاول افتتاح قسم التوليد الطبيعي في مشفى الشهيد زيد الشريطي بالسويداء بتكلفة تجاوزت المليار و/200/ مليون ليرة سورية وتم تزويده بجهاز طبقي محوري نوعي بكلفة مليار و/741/ مليون ليرة ووضع مركز صلاح الدين في حلب بالخدمة كمركز متخصص بالأمراض الجلدية واللاشمانيا إضافة للعيادات المركزية الموجودة فيه بكلفة بلغت /277/ مليون ليرة سورية.
أوضح السيد الوزير أن الوزارة ستقوم خلال الايام القادمة بافتتاح الهيئة العامة لمشفى حمص الوطني وعدد من المراكز الصحية بالمحافظة وافتتاح مخابر للسل والصحة العامة ومدرسة تمريض في دير الزور مشيراً إلى أنه تم الانتهاء من تجهيز مشفى خزنة في طرطوس وسد النقص في كوادره والوزارة جاهزة لافتتاحه إضافة إلى استكمال تجهيزات مشفى زاهي أزرق في حلب والانتهاء من إنشاء مبنى الطبابة الشرعية ومركز الزربة الصحي وقسم الحروق في مشفى الرازي بالمحافظة ويجري استكمال تجهيزات مشفى نوى في درعا.
وتابع السيد وزير الصحة أن الوزارة تعمل حالياً على تأهيل /9/ مشافي وترميم اقسام متعددة في /18/ مشفى أخرى وتم إنشاء مستودع طوارئ خاص بالوزارة في مركز الأسد للبحوث بالديماس بريف دمشق وسيتم افتتاحه قريبا مبينا أن الخدمات في المشافي في الربع الأول بلغت /5/ مليون و/937/ ألف خدمة صحية وفي المراكز الصحية /6/ مليون و/531/ ألف خدمة والخدمات النوعية بالمشافي /683/ ألف خدمة والعمليات الجراحية /54640/ عملية وعمليات جراحة القلب /364/ وزرع الكلية /29/.
وبالنسبة لحملات التلقيح أوضح الوزير الغباش أن نسبة التغطية باللقاحات خلال الربع الأول من العام الحالي مقارنة مع الفترة ذاتها العام الماضي ارتفع إلى /76/ بالمئة بالنسبة للقاح الحاوي على الرباعي ولقاح الشلل إلى /77/ بالمئة والحصبة /75/ بالمئة مؤكدا أنه تم إطلاق حملة تعزيز التلقيح الروتيني لمتابعة المتسربين من اللقاح حيث بلغ عدد الأطفال الملقحين في هذه الحملة /77/ ألفا و/883/ طفلا كما تم إطلاق حملة أخرى اليوم.
وفي مداخلاتهم أكد عدد من السادة أعضاء المجلس على ضرورة دعم مشفى الباسل باللاذقية بمستلزمات تركيب شبكات القلب وتجهيز المستوصفات في ريف المحافظة بالمعدات اللازمة للقيام بعملها مطالبين بإعادة النظر في سنة الامتياز لخريجي كليات الطب والعمل على الغائها داعين إلى تزويد مشافي حماة بأجهزة جديدة لغسيل الكلى وتوسيع أقسام الاسعاف فيها وتأمين جهاز تخطيط اعصاب لمشفى حماة الوطني ودعمه بالأدوية اللازمة للقصور الكلوي والسرطان والامراض المزمنة.
وطالب عدد من السادة الأعضاء بالعمل على تأمين الادوية المفقودة من الصيدليات وتشديد الرقابة على اسعار الأدوية ومعاينات الأطباء والتحاليل الطبية ومحاسبة المتلاعبين بالأسعار ومحتكري الأدوية وضبط اسعار المشافي الخاصة مؤكدين أهمية البحث العلمي وضرورة زيادة الدعم المقدم له والغاء خدمة الريف للأطباء والصيادلة وتنظيم عملية تصنيع الاطراف الصناعية واعتماد المشافي الخاصة كمراكز يتخصص فيها الاطباء واعاده تأهيل مشافي حلفايا وصوران في حماة وداريا بريف دمشق.
ودعا عدد من السادة الاعضاء الى إقامة مؤتمر طبي للأطباء المغتربين وتشجيعهم على الاستثمار في القطاع الصحي بالتعاون مع القطاع الخاص والعمل على زيادة كميات الادوية في الحسكة وتزويد جميع المرافق الصحية فيها بالمعدات الطبية اللازمة وخاصه اجهزة غسيل الكلى واحداث مراكز لتقديم جرعات لمرضى السرطان وتأمين جهاز رنين مغناطيسي لمشافي ريف دمشق ودرعا وتدوير الكادر التخديري بين دمشق وريفها وتامين جهاز للكشف المبكر عن سرطان الثدي في مشفى درعا الوطني.
ولفت عدد من السادة الأعضاء إلى ضرورة حل مشكلة نقص الأدوية وحليب الأطفال وتأهيل المراكز الصحية في ريف حلب الجنوبي ورفدها بسيارات اسعاف ومنظومة طوارئ وعيادة متنقلة والحد من انتشار الامراض الجلدية وخاصة اللاشمانيا والالتزام بتعيين خريجي المعاهد الصحية واجراء مسابقات خاصة بمديريات الصحة ومنح طبيعة عمل مجزية للعاملين فيها وتحسين رواتب الاطباء واعطائهم حوافز تشجيعية ومراقبة جودة الدواء والتركيز على دور الاعلام في التوعية الصحية.
السادة الأعضاء الذين تقدموا بمداخلاتهم حول أداء وعمل وزارة الصحة هم :
عمار الأسد - وليد الصالح - عصام سباهي - مريم المتراس - قاسم حسن - بسام المحمد - ماهر قاورما - ريمون هلال - خالد العطية - مصطفى ليلى - طه الحاج علي - حسن شهيد - حسن المسلط - محمد زهير التيناوي - محمد جري - عروبة محفوض - فاطمة خميس - عمر الحمدو - محمد هادي مشهدية - بشار شباط - محمد كردوش - عبد المنعم الصوا - نضال مهنا - حكمت العزب - محمد مناف العقاد - شكري الجندي - طلال عبيد الخليل - مجيب الرحمن الدندن - مفلح النصر الله - صبحي عباس - محمد كبتولة - بطرس مرجانة - عبد الرحمن الجعفري - فاتن محمد - بشرى زريقة - عيطان العيطان - محمد سليمان الأبرش - جويدة ثلجة - مصطفى خليل - بشار المخسور - معيوف الذياب - خالد الدرويش - عبد الناصر الحريري - مجد أبو زيدان - خالد حربا - عبدو موصللي - نشأت الأطرش - مغيث إبراهيم - خالد كرباج - مأمون السيد - سمير حجار - ماري البيطار - خليل الخليل - فايز الأحمد - علي رشق - أسامة مصطفى
وقد أجاب السيد الوزير الصحة على مجمل تساؤلات ومطالبات السادة الأعضاء.
وفي ختام الجلسة تقدم السيد حموده صباغ رئيس مجلس الشعب بالثناء والشكر لأطباء سورية الجيش الأبيض لأهمية دورهم في المجتمع والفعالية والسرعة في تلبية احتياجات المواطن، لافتاً أنه عندما كان الجميع يحصن أنفسه بالكمامات والمعقمات في فترة وباء كورونا ، كان الأطباء على تماس مباشر مع المرضى يقومون بعلاجهم وإجراء الاختبارات لهم غير آبهين بالصعوبات ، مشيراً إلى خسارة سورية والقطاع الصحي لكوادر طبية في هذا الوباء ، مستذكراً بطولاتهم و سرعة الاستجابة الكبيرة لتداعيات الزلزال أيضاً ، كما لفت السيد رئيس المجلس إلى الخدمات الكبيرة والعظيمة التي تقدمها المشافي العامة مشيراً أن ما تقدمه كبير جداً ولا أحد يستطيع تقديمه ، كما شكر السيد رئيس المجلس السيد الدكتور حسن الغباش وزير الصحة على مجمل الردود والإجابات على مداخلات السادة الأعضاء وشكر أيضاً كافة الزملاء أعضاء المجلس على مداخلاتهم التي تقدموا بها ونوه أيضاً إلى أن عددا من الزملاء أعضاء المجلس تقدموا بأسئلة ومذكرات خطية وسلمت للسيد وزير الصحة ، آملاً الإجابة عنها بشكل خطي ليتم توزيعها على السادة الأعضاء حال ورودها، ورفع الجلسة الى الساعة الـ/12/ من ظهر يوم غد الثلاثاء .


عدد المشاهدات: 1581



طباعة  طباعة من دون صور


رزنامة نشاطات المجلس
للأعلى